[fusion_builder_container hundred_percent=”no” equal_height_columns=”no” menu_anchor=”” hide_on_mobile=”small-visibility,medium-visibility,large-visibility” class=”” id=”” background_color=”” background_image=”” background_position=”center center” background_repeat=”no-repeat” fade=”no” background_parallax=”none” parallax_speed=”0.3″ video_mp4=”” video_webm=”” video_ogv=”” video_url=”” video_aspect_ratio=”16:9″ video_loop=”yes” video_mute=”yes” overlay_color=”” video_preview_image=”” border_size=”” border_color=”” border_style=”solid” padding_top=”” padding_bottom=”” padding_left=”” padding_right=””][fusion_builder_row][fusion_builder_column type=”1_1″ layout=”1_1″ background_position=”left top” background_color=”” border_size=”” border_color=”” border_style=”solid” border_position=”all” spacing=”yes” background_image=”” background_repeat=”no-repeat” padding_top=”” padding_right=”” padding_bottom=”” padding_left=”” margin_top=”0px” margin_bottom=”0px” class=”” id=”” animation_type=”” animation_speed=”0.3″ animation_direction=”left” hide_on_mobile=”small-visibility,medium-visibility,large-visibility” center_content=”no” last=”no” min_height=”” hover_type=”none” link=””][fusion_text]

نظّمت منفذیة سیدني في الحزب السوري القومي الإجتماعي ندوة سیاسیة بعنوان اطلاق الحملة الإنتخابیة، حاضر فیها عضو المجلس القومي الأمین محسن صفي الدین، وذلك في قاعة مكتب المنفذیة بحضور منفذ عام سیدني الرفیق جورج یزبك، عضوا المجلس القومي الأمین محمود الساحلي والأمین أحمد الأیوبي، وفد من تيار المردة، وعدد من المسؤولین الحزبیین.

بدایة كانت كلمة ترحیب وتقدیم ألقاها ناظر الإذاعة الرفیق شادي الساحلي.

الأمین محسن صفي الدین

إستهل الأمین صفي الدین الندوة مقارباً فیها الحدث الإنتخابي لجهة توزیع الدوائر وتقسیمها جغ ا رفیاً، وكیفیة احتساب الأصوات، شارحاً أسباب تأخر صدور القانون المعمول به حالیا،ً والأخطاء التي لم یلحظها هذا القانون مشيراً ان القانون انجز على عجلة ولم یأت بشكل عادل. كما شرح بالأرقام كیفیة الاقتراع في بعض الدوائر مشيراً الى سهولة عملیة الإقتراع.
كما تطرق الأمین صفي الدین الى دور الحزب المؤثر والفاعل في المعركة الإنتخابیة، بحیث یشكل دوره عاملاً أساسیاً في إنجاح اللوائح الإنتخابیة، إنطلاقاً من وجود الحزب في مختلف الدوائر وكونه عابراً  للطوائف والمناطق ما یكسبه دوراً فعالاً عن بقیة الاحزاب والقوى السیاسیة، وتطرق صفي الدین الى موقف الحزب الرافض لهذا القانون بحث أنه صوّت عل طاولة مجلس الوزراء ضد هذا القانون، لان الحزب یرید لبنان دائرة واحدة مع النسبیة الكاملة دون اي قید طائفي.

وختم الأمین صفي الدین مؤكداً على ضرورة المشاركة الكثیفة في الإقتراع لصالح اللوائح التي یشترك فیها الحزب، وعلى أهمیة كل صوت في صنادیق الاقتراع.

[/fusion_text][/fusion_builder_column][/fusion_builder_row][/fusion_builder_container]